الرئيسية / أرتساخ / وزير الخارجية الأرمينية: يريفان مستعدة لاستئناف محادثات السلام مع باكو
وزير خارجية أرمينيا زوهراب مناتساكانيان
وزير خارجية أرمينيا زوهراب مناتساكانيان

وزير الخارجية الأرمينية: يريفان مستعدة لاستئناف محادثات السلام مع باكو

(الأرمنية) – قال وزير الخارجية الأرمينية زوهراب مناتساكانيان – الجمعة – إن يريفان مستعدة لاستئناف محادثات السلام مع باكو، كما أن الحكومة الجديدة ملتزمة بالتوصل إلي حل وسط للنزاع في آرتساخ “ناجورنو كاراباخ – سابقًا”، وتأمل في أن يتحقق ذلك “قريبٍا جدًا”.

وقال للصحفيين: “نأمل جميعًا في أن تتم التسوية قريبًا جدًا،  لكن يجب أن تعكس هذة  التسوية مصالحنا وتطلعاتنا وأهدافنا، فإذا كان من الواضح أننا نتحدث عن حل وسط، فإنه يجب أن يكون الحق في تقرير المصير وأمن أهل آرتساخ صاحب الأولوية في هذا الحل”.

وفي هذا السياق، أكد مناتساكانيان – مجددًا – إستعداد يريفان لاستئناف محادثات السلام مع باكو التي توقفت بسبب الانتخابات الرئاسية الأخيرة في أذربيجان وتغيير النظام في أرمينيا. وقال: “المهمة الرئيسية الآن هي الحفاظ على ديناميكية المفاوضات، ونحن مستعدون لإقرار عملية السلام في المنطقة.”

وأضاف مناتساكانيان – الذي تم تعيينه كوزير للخارجية قبل أقل من أسبوعين – قائلًا: “إن يريفان لا تزال علي اتصال دائم مع الوسطاء الأمريكيين، الروس،  والفرنسيين المشاركين في رئاسة مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا”، كما أشار إلي محادثته الهاتفية الأسبوع الماضي مع وزير الخارجية الروسي سيرجيه لافروف، والزيارة المرتقبة من وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان، إلي أرمينيا.

وذكر موقع الخدمة الأرمينية لراديو أوروبا الحرة، أن رئيس الوزراء نيكول باشينيان – بعد يوم واحد من توليه منصبه في 8 مايو/ أيار الجاري – دعا إلي الإشراك المباشر لحكومة آرتساخ “ناجورنو كاراباخ سابقًا” في عملية السلام، معلنًا إن أذربيجان يجب أن تتفاوض مباشرة ليس فقط مع أرمينيا ولكن أيضا مع قيادة آرتساخ.

كما أشار متحدث باسم وزارة الخارجية الأرمينية – قبل ثلاثة أيام – إلي أن هذا ليس شرطا مسبقًا لتجديد علاقات يريفان مع باكو.

من جانبه رفض وزير الخارجية الأذربيجاني ألمار مامادياروف – الجمعة – دعوات باشينيان، مستبعدًا أية محادثات بين حكومته و”النظام الانفصالي في آرتساخ”، محذرًا من أن ذلك يعني إصرار القيادة الأرمينية الجديدة علي “إنهاء عملية السلام”.

وقال مامادياروف في كلمة ألقاها في مؤتمر دولي في باكو: “لقد أخبرت (الوسطاء) أن هذا الاقتراح سخيف.”

كان مامادياروف قد التقى بوسطاء السلام – الرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك – في باريس يوم 15 مايو/ أيار الجاري، وأعلن وقتها الوسطاء إنهم ناقشوا معه “طرق دفع عملية السلام إلي الأمام”، حيث من المتوقع أن يزوروا يريفان في يونيه/حزيران المقبل.

شارك برأيك

إقرأ أيضاً

بلاغ "كاذب" بوجود قنبلة في مبني وزارة الرعاية الصحية

وزارة حالات الطواريء بأرمينيا: إجلاء موظفي “الرعاية الصحية بعد بلاغ “كاذب” بوجود قنبلة

(الأرمنية) – أعلنت وزارة حالات الطواريء بأرمينيا، أن تم – صباح اليوم الأربعاء – إجلاء …