الرئيسية / أرمينيا / تحالف رجل الاعمال جاجيك تساروكيان: لن نرشح أحدا لمنصب رئيس أرمينيا القادم
تساروكيان: لن نقلل من وزننا السياسي بترشيح أحد للإنتخابات الرئاسية
تساروكيان: لن نقلل من وزننا السياسي بترشيح أحد للإنتخابات الرئاسية

تحالف رجل الاعمال جاجيك تساروكيان: لن نرشح أحدا لمنصب رئيس أرمينيا القادم

(الأرمنية) – قال رجل الاعمال جاجيك تساروكيان – اليوم الخميس – إن تحالفه السياسي لن يرشح أحدًا لمنصب رئيس أرمينيا القادم، والذي سينتخبه البرلمان فى مارس/أذار المقبل.

وقال إن الكتلة تفتقر إلي أغلبية المقاعد في الجمعية الوطنية التي يسيطر عليها الحزب الجمهورى الحاكم الذي يتزعمه الرئيس سيرج سركيسيان.

وتساءل تساروكيان في لقاء بالصحافيين في مدينة غيومري: “لدينا 31 نائبًا بالبرلمان، لكننا بحاجة إلي دعم من 75 عضوًا، فلماذا يجب أن نشارك بـ “مرشح؟”، مضيفًا : “نحن لن نقلل من وزننا السياسي”.

كان تحالف “ييلك” المعارض قد أعلن الاسبوع الماضي أنه يرغب في ترشيح ارتك زيناليان – أحد كبار أعضائه – للدخول في المنافسة الإنتخابية علي رئاسة الجمهورية، وأنه يحاول الحصول علي دعم كتلة تساروكيان لترشيحه.

الإ أن تساروكيان لم يعط أية مؤشرات على أن كتلته ستدعم مرشح ييلك، وقال: “هذه الورقة [من ييلك] لم تصل لي بعد”، قبل أن يطالب الصحافيين بتغيير الموضوع.

وتزعم كتلة تساروكيان – حسبما أكدت عقب الانتخابات البرلمانية في أبريل/ نيسان  الماضي- إستمرار معارضتها للحكومة، الا أن أعضاء الكتلة والموالين لهم حرصوا في نفس الوقت علي عدم مهاجمة الرئيس سركيسيان خاصة في تصريحاتهم العلنية.

وخلال زيارة تساروكيان، لثاني أكبر مدينة في أرمينيا، أكد أنه سيتبرع بمبلغ 100 مليون درام (حوالي 206ألف دولار أميركي) لسكان غيومري ذوي الدخل المنخفض، حتي يتمكنوا من مواجهة متطلبات إحتفالات عطلة رأس السنة الميلادية الجديدة وعيد الميلاد.

وقال تساروكيان والذي يعد أحد أغنى الرجال فى البلاد: “إن المواطنين هم أكبر داعم لنا، وعلينا أن نقدرهم جيدًا”.

كان في استقبال تساروكيان مئات من هؤلاء المواطنين خارج كاتدرائية غيومري الرئيسة والتي تمر بإصلاحات كثيرة، وقد سلموه خطابات تطلب المساعدة المالية.

المعروف أن الدستور الأرمينى – الذي تم تعديله بشكل مثير للجدل في عام 2015 – يحدد إختيار رئيس الدولة القادم قبل شهر من انتهاء فترة ولاية الرئيس سيرج سركيسيان الثانية والأخيرة في أوائل ابريل/نيسان المقبل، وسيعقب نهاية حكمه – الذي دام عقدًا من الزمن – إنتقال أرمينيا إلي نظام حكومي برلماني، وهذا يعني أن خليفة سركيسيان ستكون له سلطات بروتوكولية “شكلية – بلا صلاحيات” إلي حد كبير.

كما ينص الدستور علي أنه لا يجوز ترشيح شخص لمنصب الرئاسة الإ بعد حصوله علي تأييد ما لا يقل عن 27 عضوًا من إجمالي أعضاء البرلمان البالغ عددهم 105، وهو ما يعد معضلة تواجه كتلة ييلك التي لديها 9 مقاعد فقط في البرلمان.

الرئيس سيرج سركيسيان خلال زيارته الأخيرة لمركز ترفيه جديد بناه رجل الأعمال غاغيك تساروكيان في تساغكادزور
الرئيس سيرج سركيسيان خلال زيارته الأخيرة لمركز ترفيه جديد بناه رجل الأعمال غاغيك تساروكيان في تساغكادزور

شارك برأيك

إقرأ أيضاً

خاتشريان..القائم بأعمال وزير التنمية الاقتصادية والاستثمارات بأرمينيا خلال لقائه بالوفد الصيني

رجال أعمال صينيون يبدون إستعدادهم للقيام باستثمارات في أرمينيا

(الأرمنية) – عقد تيجران خاتشريان – القائم بأعمال وزير التنمية الاقتصادية والاستثمارات بأرمينيا، إجتماعًا مع …