الرئيسية / أرمينيا / بإرسال أطباء ومهندسين..أرمينيا تشارك روسيا الإتحادية في برنامج إنساني لصالح سورية
جنود روس يوزعون في حلب السورية مساعدات إنسانية مرسلة من أرمينيا (صورة أرشيفية 14 فبراير/ شباط2012)
جنود روس يوزعون في حلب السورية مساعدات إنسانية مرسلة من أرمينيا (صورة أرشيفية 14 فبراير/ شباط2012)

بإرسال أطباء ومهندسين..أرمينيا تشارك روسيا الإتحادية في برنامج إنساني لصالح سورية

(الأرمنية)- سوف تشارك أرمينيا في مهمة إنسانية في سورية، بإرسال أطباء ومهندسين، وفقاً لمسؤول كبير في وزارة الدفاع في يريفان.

يأتي ذلك بعد محادثاته مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو في 8 سبتمبر/أيلول الجاري، حيث أعلن رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان عن برنامج إنساني روسي مشترك لسورية، لكنه لم يكشف عن أية تفاصيل.

وفي مقابلة مع موقع الخدمة الأرمينية لراديو أوروبا الحرة – اليوم الثلاثاء – قال نائب وزير الدفاع جابرييل بالايان، إن البعثة الأرمينية ستعمل في هذا البلد الشرق أوسطي الذي مزقته الحرب، في إطار قرار مجلس الأمن الدولي لعام 2015 بالإتفاق مع الحكومة السورية.

وأضاف: “بالنسبة للمجموعة غير العسكرية ستكون تابعة حصريًا للإدارة ذات الصلة في جمهورية أرمينيا، ولكننا  لا نستبعد التعاون مع روسيا في بعض النواحي”.

وبالنسبة للبعثة، قال بالايان إن الأطباء والمهندسين الأرمن سيساعدون جميع المدنيين في حلب – بمن فيهم الأرمن السوريين- الذين يعيشون في المدينة.

وقال نائب وزير الدفاع الأرمني: “بناء علي طلب الحكومة السورية، سنرسل أخصائيين لمساعدة المدنيين”، مضيفًا أن الخبراء الأرمن سيساعدون في إزالة وتدمير الألغام التي تم زرعها في حلب.

وتعتبر حلب موطنًا لأغلبية أرمنية تقدر بنحو 80000 شخص، عاشوا في سورية قبل اندلاع الصراع في عام 2011، وقد فر عشرات الآلاف من الأرمن السوريين من منازلهم منذ بدء الأعمال العدائية في سورية، حيث لجأ العديد من النازحين الأرمن إلي أرمينيا.

وفي السنوات الأخيرة، أرسلت الحكومة الأرمينية عدة طائرات محملة بالمساعدات الإنسانية للمدنيين في سورية، وتم تسليم مساعدات الإغاثة بواسطة طائرات النقل الروسية.

يأتي ذلك في الوقت الذي استقبل فيه محمد حاج إبراهيم ، سفير سورية لدي يريفان – الأسبوع الماضي- رئيس البرلمان الأرمني آرا بابلويان، والذي أكد-من جانبه-أن يريفان مستعدة للمشاركة في إعادة إعمار سورية، دون أن يخوض في التفاصيل.

و تسعي روسيا الإتحادية – التي ساعدت القوات الحكومية السورية لاستعادة السيطرة علي جزء كبير من أراضي البلاد – إلي مشاركة غربية أكبر في إعادة إعمار سورية، إلا أن الولايات المتحدة الأمريكية وحلفاءها يربطون مساعدات إعادة الإعمار بعملية تتضمن إنتخابات تحت إشراف الأمم المتحدة وانتقال سياسي للسلطة في سورية، حيث تلقي واشنطن باللوم علي الرئيس السوري بشار الأسد في تدمير البلد.

شارك برأيك

إقرأ أيضاً

باشينيان : الانتخابات ضرورية لإكمال "الثورة المخملية"

بعد تقديم إستقالته..باشينيان يعلن في خطاب متلفز إلي الأمة: “الجمهوري” ليس “عدو” للشعب الأرميني

(الأرمنية) – أعلن رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، إستقالته من منصبه في وقت متأخر – …