الرئيسية / أرمينيا / السفير الأمريكي لدي يريفان: من السابق لأوانه توقع زيادة كبيرة في الاستثمارات بأرمينيا
السفير ريتشارد ميلز يتحدث إلي الصحفيين في يريفان(صورة أرشيفية في 13 سبتمبر/أيلول 2017)
السفير ريتشارد ميلز يتحدث إلي الصحفيين في يريفان(صورة أرشيفية في 13 سبتمبر/أيلول 2017)

السفير الأمريكي لدي يريفان: من السابق لأوانه توقع زيادة كبيرة في الاستثمارات بأرمينيا

(الأرمنية) – “لا يزال من السابق لأوانه توقع زيادة كبيرة في الاستثمارات الأمريكية في أرمينيا على الرغم من الجهود الكبيرة التي تبذلها الحكومة الأرمينية لتحسين بيئة الأعمال المحلية”، هذا ما صرح به السفير الأمريكي لدي يريفان، ريتشارد ميلز.

وقال ميلز إن المستثمرين الأمريكيين يراقبون عن كثب – من بين أمور أخري يتابعونها – طريقة تعامل الحكومة الحالية مع شركة تعدين -مقرها الولايات المتحدة الأمريكية – فازت بحق تطوير رواسب الذهب الضخمة في جنوب شرق أرمينيا.

وتواجه شركة ليديان الدولية Lydian International – التي أشار إليها السفير – مستقبلاً غامضاً بعد التغيير الدراماتيكي الأخير في قيادة البلاد، ووفقًا للإحصاءات الرسمية الأرمنية فإن “ليديان” كانت المصدر الرئيس لحوالي 246 مليون دولار أمريكي من  إجمالي حجم الاستثمارات الأجنبية المباشر التي جذبتها أرمينيا في العام الماضي.

وفي تصريح لموقع الخدمة الأرمينية لراديو أوروبا الحرة، قال ميلز: “إن إجراءات الحكومة للتعامل مع قضية الفساد وضمان وجود أرضية متكافئة من المنافسة، لهي موضع ترحيب كبير من قبل المجتمع الاستثماري في الولايات المتحدة، لكنني أعتقد أنه لا يزال من المبكر جدًا الإعلان عن استثمارات كبيرة جديدة في أرمينيا”.

وأضاف: “إننا نحصل علي الكثير من ردود الأفعال الإيجابية من مجتمع الأعمال في الولايات المتحدة حول الفرص المتاحة هنا،  لكن هؤلاء المستثمرين المحتملين ينتظرون رؤية ما إذا كانت الحكومة ستتابع ذلك ببعض الإجراءات الملموسة علي أرض الواقع،  كما أنهم يريدون أن يروا كيف يتم تنفيذ التحقيقات التي تمت حول قضايا الفساد الأخيرة ..هل تتم بطريقة عادلة وفقًا لسيادة القانون ومراعاة الأصول القانونية؟ .

وأوضح ميلز: “إنهم يريدون أن يروا كيف تتعامل الحكومة مع الشركات الأجنبية -ومنها الأمريكية- وحتى الشركات الأرمينية التي تعمل بالفعل هنا، هل يعاملون بإنصاف عندما تكون هناك تحقيقات متعلقة بالضرائب الخاصة بهم؟ هل يتم ذلك بطريقة عادلة؟، كما أنهم  ينظرون إلى القضايا المتعلقة بـ “ليديان”، وكيف تتعامل الحكومة مع تلك القضايا الحساسة جدًا والمثيرة للجدل.. هل ستعامل ليديان بإنصاف؟”

يذكر أنه تم إغلاق جميع الطرق المؤدية إلي ودائع الذهب في “أمولسار” و التي طورتها ليديان، وذلك منذ 23 يونيه/حزيران الماضي، من قبل مجموعة من سكان المجتمعات المجاورة المحتجة علي عمليات تعدين الذهب والتي كان من المقرر أن تبدأ قبل نهاية هذا العام.

وقد إستمر الإغلاق علي الرغم من النداءات المتكررة من جانب رئيس الوزراء نيكول باشينيان، الذي أعلن في أواخر الشهر الماضي إنه يجب السماح لليديان بإستئناف عملياتها حتي يستكمل الفريق الحكومي المختص بقضية التلوث البيئي، عمله في التفتيش علي أعمال  الشركة  والتي من المتوقع أن يقدم توصياته إلي الحكومة في وقت لاحق من هذا الشهر.

وقد ظل موقع التعدين – الذي يقع علي بعد 160 كيلومترًا جنوب شرق مدينة يريفان – مغلقًا حتى بعد زيارة باشينيان لها في 6 يوليه/تموز الجاري، حيث شكا رئيس الوزراء من أن المديرين التنفيذيين بليديان لم يظهروا موقفًا “بناءً” عندما عقد إجتماعًا معهم وأيضًا مع قادة الاحتجاج خلال رحلة قصيرة، دون الخوض في التفاصيل.

ونفت شركة ليديان – المسجلة في إحدي الجزر البريطانية – ومقرها كولورادو بأمريكا والتي حصلت على تراخيص التعدين وفقا لقوانين أرمينيا ولوائحها الحكومية – المخاوف بشأن الأثر البيئي لتعدين الذهب، قائلة أنها استثمرت بالفعل أكثر من 300 مليون دولار في “أمولسار”، ومؤكدة أنه سيتم إستخدام التكنولوجيا الحديثة والآمنة…كما أدانت تعطيل عملياتها ولم تستبعد إمكانية اتخاذ إجراء قانوني دولي ضد جمهورية أرمينيا.

وعبر ميلز عن ثقته بالمستقبل، مؤكدًا أن حكومة باشينيان ملتزمة “بخلق مناخ استثماري جيد هنا”.

كما أكد ميلز أن واشنطن تفكر الآن في زيادة مساعدات الحكومة الأمريكية لأرمينيا. وقال: “إننا ننظر إلي ما هو ممكن، بما في ذلك التغييرات في مستويات تمويلنا من خلال وكالة المعونة الأمريكية للتنمية الدولية وغيرها من الوكالات الحكومية الأمريكية”.

كان ميلز قد أعرب في الأسبوع الماضي عن أمله في إجراء المراجعة البيئية لليديان بشكل موضوعي و”بالتوافق التام مع القانون”، وقال إن حكومة الولايات المتحدة تأمل أيضًا في أن تقوم السلطات بعمليات تفتيش مماثلة لشركات تعدين أخري تعمل في أرمينيا.

 

شارك برأيك

إقرأ أيضاً

باشينيان : الانتخابات ضرورية لإكمال "الثورة المخملية"

بعد تقديم إستقالته..باشينيان يعلن في خطاب متلفز إلي الأمة: “الجمهوري” ليس “عدو” للشعب الأرميني

(الأرمنية) – أعلن رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، إستقالته من منصبه في وقت متأخر – …