الرئيسية / أرمينيا / أخبار / الرئيس اللبناني يؤكد من يريفان: ندعم حق أرمينيا في حماية حقوق شعبها في العيش بسلام

الرئيس اللبناني يؤكد من يريفان: ندعم حق أرمينيا في حماية حقوق شعبها في العيش بسلام

(الأرمنية) – أكد العماد ميشال عون – رئيس الجمهورية اللبنانية أن بلاده تدعم حق أرمينيا في حماية الحقوق الطبيعية لشعبها في العيش بسلام، وحماية أراضيها.

وقال بعد محادثاته مع الرئيس الأرميني سيرج سركيسيان – الخميس – في قصر الرئاسة بيريفان، إنه يثمن موقف أرمينيا ورئيسها في دعم لبنان علي الساحة الدولية، معربًا عن سعادته لإجراء المحادثات في جو من الأخوة والدفء.

وذكرت وكالة الأنباء الأرمينية الرسمية أرمنبرس، أن العماد عون أكد قبل مغادرته يريفان – في زيارة استغرقت يومين – علي الدور الفاعل للطائفة الأرمنية في لبنان في جميع المجالات ومتانة العلاقات التي تجمع الشعبين الشقيقين.

وأشار الرئيس اللبناني إلي أن الوفد المرافق له يضم ممثلين للطائفة الأرمنية وهم يحظون بالتقدير من جميع أطياف المجتمع اللبناني لدورهم الفعال في جميع القطاعات الإقتصادية، الإجتماعية والثقافية.

وقد أعلن عون عن قبوله دعوة الرئيس سركيسيان لحضور مؤتمر الفرانكوفونية بيريفان نهاية العام الجاري، كما لبي دعوة رئيس الوزراء الأرميني كارين كارابيتيان علي مأدبة الغداء التي أقامها علي شرفه والتي ناقشا خلالها سبل التعاون بين البلدين، والتي لخصها كارابيتيان في أربعة قطاعات، الأول القطاع المصرفي حيث الخبرة اللبنانية، الثاني قطاع الصناعات الخفيفة، والثالث قطاع الزراعة، أما القطاع الرابع فهو في مجال الاتصالات والتقنيات التكنولوجية.

وأشار إلي أن الفرص متوفرة لتبادل الخبرات والتعاون، وأمام رجال الأعمال اللبنانيين والأرمن فرص كافية للقيام بزيارات متبادلة.

واكد كارابيتيان في كلمته: “إن الشعب الأرميني حريص كل الحرص علي استقبال اليد العاملة اللبنانية، لأن بين شعبينا الكثير من المحبة والصداقة، وكلي ثقة بأن اللبنانيين سوف يحبون أرمينيا والعمل فيها، وسنبذل جهدنا لملء الفجوة الناتجة عن ضعف العلاقات الاقتصادية، قياسًا إلي العلاقات السياسية المتينة”.

كما التقي عون بالجالية اللبنانية في أرمينيا ، حيث قال في كلمته: “إن اللقاء مع اللبنانيين خلال زياراتي الى الخارج صار تقليدا أحبه كثيرا، واللبنانيون من أصل أرمني أثروا ايجابًا في لبنان على مختلف الصعد، الاقتصادية والسياسية والثقافية”، وتابع: “أدعوكم لممارسة حقكم بالانتخاب، إما في لبنان أو في أرمينيا إن كنتم قد تسجلتم ضمن المهلة المحددة”.

كان الرئيس اللبناني والوفد المرافق قد توجه يوم الأربعاء لزيارة النصب التذكاري لضحايا الابادة الجماعية للأرمن في دزيدزيرناكابرت، وكان في استقباله عند الوصول وزير التنمية الإدارية دافيد لوكيان، رئيس بلدية يريفان دارون ماكاريان، ونائب مدير متحف الابادة كيفورك فارتانيان.

وتقدم الرئيس عون بين حرس الشرف وعلي وقع الموسيقى  العسكرية باتجاه النصب حيث وضع إكليلاً من الزهور وحيا ذكرى شهداء الإبادة بانحناءة من رأسه، فيما بدأت فرقة موسيقية عزف النشيد الوطني اللبناني، وتابع بعدها باتجاه الشعلة التي تخلّد الضحايا، ووضع وردة بقربها وكذلك فعل باقي أعضاء الوفد المرافق، قبل أن يقف الجميع دقيقة صمت علي أرواح ضحايا الإبادة.

ومن النصب التذكاري، توجه الرئيس عون إلى حديقة الرؤساء المحاذية، حيث زرع شجرة أرز تحمل اسمه، رمزاً للصداقة التي تربط الشعبين اللبناني والأرميني، ثم انتقل إلى المتحف التابع للنصب والخاص بالإبادة الأرمنية، الذي يضم مجموعة من الصور والوثائق والمقتنيات التي توثق الإبادة وفظاعتها، حيث قدم له مدير المتحف ميدالية خاصة تذكارًا لهذه الزيارة.

الرئيس اللبناني والوفد المرافق له أمام الشعلة الخالدة بالنصب التذكاري لضحايا الابادة الجماعية للأرمن في دزيدزيرناكابرت
الرئيس اللبناني والوفد المرافق له أمام الشعلة الخالدة بالنصب التذكاري لضحايا الابادة الجماعية للأرمن في دزيدزيرناكابرت

شارك برأيك

إقرأ أيضاً

خاتشريان..القائم بأعمال وزير التنمية الاقتصادية والاستثمارات بأرمينيا خلال لقائه بالوفد الصيني

رجال أعمال صينيون يبدون إستعدادهم للقيام باستثمارات في أرمينيا

(الأرمنية) – عقد تيجران خاتشريان – القائم بأعمال وزير التنمية الاقتصادية والاستثمارات بأرمينيا، إجتماعًا مع …