الرئيسية / أرتساخ / أرمينيا تبدي كامل إستعدادها لتجديد المحادثات مع أذربيجان حول ناجورنو كاراباخ
تيجران بالايان: مشاركة آرتساخ المباشرة في المفاوضات شرط ضروري لتحقيق سلام دائم ومتوازن
تيجران بالايان: مشاركة آرتساخ المباشرة في المفاوضات شرط ضروري لتحقيق سلام دائم ومتوازن

أرمينيا تبدي كامل إستعدادها لتجديد المحادثات مع أذربيجان حول ناجورنو كاراباخ

(الأرمنية) – قالت وزارة الخارجية الأرمينية – الثلاثاء – إن يريفان مستعدة لاستئناف محادثات السلام مع أذربيجان دون شروط مسبقة، بعد أن دعا رئيس الوزراء الجديد نيكول باشينيان إلي التدخل بشكل مباشر لحل أزمة ناجورنو كاراباخ.

وقال تيجران بالايان – المتحدث باسم الوزارة – للصحفيين: “الامر لا يعني أننا نرفض المفاوضات، وبصفتنا ضامنون لأمن ناجورنو كاراباخ ،فإن أرمينيا ستواصل المفاوضات مع التأكيد – في نفس الوقت – بأن مشاركة آرتساخ المباشرة فيها، شرط ضروري لتحقيق سلام دائم ومتوازن”.

وخلال زيارة قام بها إلي ستيباناكيرت – عاصمة آرتساخ – في 9 مايو/ أيار الجاري، انتقد باشينيان رفض باكو التفاوض مباشرة مع القيادة السياسية في جمهورية آرتساخ، معلنًا: “لا يمكن إعتبار صيغة التفاوض هذه كاملة، إلي أن يشارك فيها أحد أطراف النزاع وأعني بذلك قيادة آرتساخ (ناجورنو كاراباخ سابقًا)”.

وبحسب تقرير لموقع الخدمة الأرمينية لراديو أوروبا الحرة، فإن الحكومة الأذربيجانية رفضت دعوات باشينيان، واتهمت يريفان بإيجاد عقبة إضافية أمام إحياء عملية السلام.

وشدد بالايان علي أن بيان رئيس الوزراء ليس شرطًا مسبقا لعلاقات يريفان المتجددة مع باكو، وأضاف: “إن إصرارنا علي مشاركة أرتساخ [في المحادثات الأرمينية-الأذربيجانية] ليس أمرًا جديدا، فلقد قلنا لسنوات وسنستمر في قول ذلك، لقد تغيرت الحقائق الآن…مما يفترض مشاركة أكبر لجمهورية آرتساخ في عملية التفاوض.”

وأضاف المسؤول: “آرتساخ (ناجورنو كاراباخ سابقًا) معنية في المفاوضات بطريقة أو بأخري … والمشكلة هي أن أذربيجان رفضت منذ سنوات التفاوض بشكل مباشر مع آرتساخ.”

وقال بالايان أيضا إن الوسطاء الأمريكيين والروس والفرنسيين الذين يشاركون في رئاسة مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، قد يزورون يريفان الشهر المقبل لعقد اجتماعهم الأول مع باشينيان.

وكان الوسطاء قد اجتمعوا مع وزير خارجية أذربيجان المار مامادياروف في باريس في 15 مايو/أيار الجاري، وفي بيان مشترك، قالوا إنهم ناقشوا معه “طرق دفع عملية السلام إلي الأمام.”

وجاء في البيان: “عبر الوزير مامادياروف عن استعداد أذربيجان لاستئناف المفاوضات في أقرب وقت ممكن، حيث يتوقع الرؤساء المشاركين، الاجتماع مع القيادة الأرمينية الجديدة في يونيه/حزيران المقبل.”

شارك برأيك

إقرأ أيضاً

خاتشريان..القائم بأعمال وزير التنمية الاقتصادية والاستثمارات بأرمينيا خلال لقائه بالوفد الصيني

رجال أعمال صينيون يبدون إستعدادهم للقيام باستثمارات في أرمينيا

(الأرمنية) – عقد تيجران خاتشريان – القائم بأعمال وزير التنمية الاقتصادية والاستثمارات بأرمينيا، إجتماعًا مع …